18‏/01‏/2017

دعاء قبل الإمتحان


دعاء  قبل الإمتحان 
أدعية الامتحان
لم يرد عن سيّدنا محمّد صلى الله عليه وسلّم أيّة أدعية مخصوصة تُقال عند الامتحانات، وكل ما ذُكر من أدعية بهذا الخصوص ولهذه الغاية إمّا أن تكونَ مما ورد عن النّبي صلى الله عليه وسلّم من أدعية عامّة تُقال عند الشّدة والبلاء، وإمّا أن تكون هذه الأدعية من قول أحد الصّالحين أو العلماء، فأمّا ما ورد عن النّبي صلى الله عليه وسلّم فهو الأفضل والأكمل، ويمكن الدعاء بها في كل أوقات المسلم التي يمرّ بها في شدّة وكرب وضيق ومن ذلك الامتحانات، ولا تخصيص في مكان أو زمان أو هئية. ولا بأس أيضًا بأن يدعو المسلم بأي صيغة يريد، أو أي صيغة ترد عن عالِم أو صالح، فالأمر مفتوح، لكن يجب على المسلم ألا يعتقد أنّ هذه الأدعية المذكورة والتي تُقال بالعادة عند الامتحانات هي من الشرع أو من السّنّة، وقد ورد عن عدد من العلماء (أمثال ابن القيم وابن تيمية) أنّهم دعوا بأدعية معيّنة في أحوال وأزمنة معيّنة.(2)

أدعية واردة في تفريج الكرب

من الأدعية الصحيحة الواردة عن النّبي محمّد صلى الله عليه وسلّم والتي يصلح أن تُقال عند الامتحانات بحكم أنّها من الشدائد التي يمرّ بها المسلم:

 يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث سنن الترمذي، 3524.
 اللهم لا سهل إلا ما جعلته سهلا وأنت تجعل الحزن إذا شئت سهلاً صحيح ابن حبان،.
 لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين،
 قال عنه النبي صلى الله عليه وسلم: (لم يدع بها مسلم ربه في شيء قط إلا استجاب له) 
 اللهُمَّ إنِّي أعُوذُ بِكَ من الهَمِّ والحَزَنِ، وأعوذُ بِكَ من العَجْزِ والكَسَلِ، وأعوذُ بِكَ من الجُبْنِ والبُخْلِ، وأعُوذُ بِكَ من غَلَبَةِ الدَّيْنِ وَقَهْرِ الرِّجَالسنن أبي داود، 1555.


Load disqus comments

0 التعليقات