25‏/12‏/2016

مذيع روسي: "عاشت حلب حرَّة"! هذه حقيقة اختراق "هكر سعودي"


انتشر على الشبكات الاجتماعية مقطع فيديو يظهر فيه "هكر" سعودي وهو يخترق نشرة أخبار قناة روسيا اليوم باللغة الروسية مجبراً المذيع على قول عبارة "عاشت حلب حرة".
ولكن بحسب مترجمين روس وضحوا لـ"هافينغتون بوست عربي" أنه تمّ تسجيل صوت يقول هذه العبارة فوق صوت المذيع، مؤكدين أن النشرة لم يتم اختراقها.
ولكن الأمر الذي أقنع البعض بصحة الفيديو الذي انتشر بشكل واسع أن الهكر الذي ارتدى قناعاً كي لا تبدو معالم وجهه، ظهرت أمامه الشاشة التي يقرأ منها مذيع الأخبار النشرة "الأوتو كيو"، وقد عدّل عليها بعض العبارات منها أن روسيا تدعم السعودية.
ويظهر في الفيديو مذيع النشرة قائلاً "عاشت حلب حرة" ويبدو عليه بعد قولها علامات الذهول، وذلك بسبب أسلوب المونتاج الذي صوره بهذا الشكل كي يضيف عنصر الإثارة على الفيديو.
وأشار فيديو الهكرز إلى أن اختراقهم لم يقتصر على كلمات المذيع، بل قاموا أيضاً بتغيير العبارات التي تظهر على شاشة التلفزيون بإضافة عبارة "أرغب برؤية وجه بوتين في حال قاموا بترجمتها" الأمر الذي من السهل تعديله في أي برنامج مونتاج.
وكانت قد انتشرت في السعودية في الآونة الأخيرة ظاهرة "الهكر الأخلاقي" كما تطلق على نفسها، ولكن مهمتها اقتصرت على مساعدة الناس على استعادة حساباتهم وايميلاتهم المسروقة. 
Load disqus comments

0 التعليقات